من نحن

الشيخ صالح بن عبدالرحمن الحصين رحمه الله

الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ومؤسس استثمار المستقبل

الشيخ صالح بن عبدالرحمن الحصين رحمه الله

تأسس استثمار المستقبل في عام 1427هـ بمبادرة من الشيخ صالح بن عبدالرحمن الحصين رحمه الله الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ، ليكون بذلك استثمار المستقبل أول  بيت خبرة ومركز استشارات غير ربحي متخصص بالأوقاف والوصايا .

حافظنا منذ تأسيسه وحتى الآن على الريادة في قطاع الأوقاف ، وحرصنا على بناء إرثنا من الخبرات المتراكمة وجودة الخدمات بفهمنا العميق  لتطور القطاع الوقفي واحتياجات عملائناوالسعي الى تلبيتها بإيجاد الحلول الفريدة والمتخصصة .

إن خبرتنا الطويلة في العمل مع مختلف العملاء بدءاً بالقطاعات الحكومية والخاصة الى القطاعات غير الربحية والأفراد ، أمدتنا بمعرفة عميقة ورؤية ثاقبة بخصائص كل قطاع واحتياجاته ، مما جعلنا نعمل مع عملائنا   جنبا الى حنب  في تطوير أعمالهم ومواجهة تحدياتهم ومساعدتهم على اتخاذ أفضل القرارات ، ثم تحويل هذه القرارات إلى خطوات عملية لتحقيق النجاحات التي تلبي التوقعات وليس فقط تفي بالاحتياجات.

غاياتنا

غاياتنا هي التي توجه جميع أعمالنا واضعينها نصب أعيننا ونسعى لتحقيقها .. وهي الفاعلية في تطوير القطاع الوقفي وتوسيع دائرة المنح .